كيف تنجح في التسويق بالعمولة

في مقالات سابقة تحدثنا عن التسويق الإلكتروني وأنواعه وأهدافه المختلفة أيضا كما تحدثنا عن التسويق بالعمولة في مقالة منفصلة. وهنا سندخل في صلب الموضوع ونقدم لك أسهل طريقة للربح من التسويق بالعمولة. نعم كما قرأت بالضبط لن نقدم خطوات ولا طرق عديدة فقط طريقة واحدة للربح من هذا المجال لتتضح لك الفكرة الأساسية من التسويق بالعمولة وتفهم إمكانيته جيدا.


 

ماهو التسويق بالعمولة؟

التسويق بالعمولة كما ذكرنا سابقا هو أحد أهم أقسام التسويق الإلكتروني الأساسية. ويقتضي الحصول على عمولة مقابل كل تحويلة (زائر يقوم بإكمال عرض) تجلبها للعرض.

ولتبدأ في التسويق بالعمولة يجب عليك الإشتراك مع شركة وسيطة تجد بها المنتجات والعروض الجاهزة للترويج وجلب الترافيك لها. ولمساعدتك بذلك الأمر قمنا بذكر أفضل مواقع التسويق بالعمولة في مقالة سابقة تجدها في هذا القسم.

 

كيف تنجح في التسويق بالعمولة:

التسويق بالعمولة كأي مجال آخر على الإنترنت ليس أمرا سهلا بل يحتاج خطوات دقيقة واستمرارية من أجل النجاح به. ولهذا في مقال اليوم سنتحدث عن أسرع وأسهل طريقة للربح من التسويق بالعمولة.

فلا بد أنك كأي شخص مهتم بالعمل كمسوق تريد نتائج سريعة لكن أيضا يجب أن تكون مستمرة ومستقرة ودائمة. وهنا سنتحدث عن إحدى أهم الطرق وأكثرها فعالية. وهي بكل بساطة:

 

إنشاء محتوى قيم:

لا بد أنك توقعت طريقة سحرية أو حركة سريعة تجعلك غنيا بين عشية وضحاها لكن هناك الكثيرون من يزعمون أن لديهم طرقا كهذه والحقيقة أنها لا توجد.

الآن وقبل أن تخرج من هذه الصفحة أدعوك للبقاء قليلا وأعدك أن هذه هي الطريقة السحرية التي تحتاجها فدعني أشرح أولا:

 

إنشاء حضور على الإنترنت:

أولى خطواتك للنجاح في هذه الإستراتيجية هو أن تبدأ بإنشاء حضورك على الإنترنت فالتسويق بالعمولة هو عملية تتم بشكل كلي على الإنترنت. لذلك إبدأ بإنشاء حضورك على الإنترنت ولتفعل ذلك فقد تكون مواقع التواصل الإجتماعي حليفتك الأولى! إصنع حسابا بالتيكتوك أو قناة على اليوتيوب أو منصة في مكان ما. وربما يكون صنع موقع خاص بك هو أفضل طريقة . فالموقع ينتمي لك ولا يمكن حذفه أو التحكم به بواسطة جهات معينة وأيضا هو الخيار الأفضل إذا كنت لا تريد إظهار وجهك.

 

بناء جمهور مستهدف:

بعد صنع حضورك على الإنترنت ستستقطب جمهورا مهتما بما تقدمه أو المحتوى الذي تصنعه. هذا الجمهور هو الذي بإمكانك توجيهه عن طريق التسويق المباشر وغير المباشر من أجل شراء منتجاتك أو التسجيل في العروض التي تسوقها.

ولكي تقوم ببناء جمهور مهتم وتنشئ خضورا مميزا فإنه من المهم للغاية أن تشارك محتوى قيما جذابا ويحل مشكلة معينة.

قم بإيجاد ما يسمى بالنيش الخاص بك. والنيش هو مجال الإهتمام  الذي تشاركه مع مجموعة معينة من الجمهور تجد نفسها بحاجة لاستهلاكه ومن الأفضل أن يتطابق نيش المحتوى الخاص بك مع نيش المنتج أو الشيء الذي تقوم بتسويقه.

 

التسويق المباشر وغير المباشر:

بعد تحقيق الخطوات أعلاه فالآن قد حان الوقت للتسويق ويتم ذلك إما بطريقة مباشرة أو غير مباشرة. فالطريقة المباشرة هي عرض المنتج أو العنصر المراد تسويقه في مقالة أو منشور خاص للحديث عن خواصه وتقديمه للجمهور. أو بطريقة غير مباشرة وذلك عبر دمجه مع المحتوى.
أيا كانت الطريقة التي تختارها فستحقق النتائج المرجوة. لكن تحتاج الصبر قليلا وإيجاد المحتوى الخاص بك وبعدها سيكون الأمر سهلا للغاية.

 

وفي الختام فإن تحقيق الربح من التسويق بالعمولة يتطلب وقتا لكن هذه الطريقة هي الأفضل والأكثر نجاحا ودواما فاعتبرها استثمارك الأفضل. سنتحدث في مقالات لاحقة عن تفاصيل وأسرار أكثر لإتقان التسويق الإلكتروني والربح من الإنترنت بشكل عام.

By محمد يحيى المختير

كاتب محتوى ومسوق إلكتروني، حاصل على شهادة تسويق معتمدة من جوجل وشهادة تخصص في التواجد الرقمي، التسويق الإلكتروني، تحليل البيانات. أدون بلغتين وأتحدث 4 لغات.. أكتب بهدف إثراء المحتوى العربي مع بصمتي الخاصة ومشاركة معارفي وإيجاد حلول للمشاكل الشائعة في مجالي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *